ما هو علم النفس


 

ما هو علم النفس


علم النفس
هو الدراسة العلميّة للعقل والسلوك، إذ يسعى إلى فهم وتفسير كيف يفكّر الإنسان، وكيف يشعر، ويتصرّف، ويسعى أيضًا إلى دراسة العوامل التي تؤثر على أفكار وتصرفات الإنسان، كالعوامل البيولوجيّة والضغوطات المجتمعيّة .
بدأت دراسة العقل وتصرفات الإنسان أولًا ضمن مفهوم علم النفس في فترة العصور الوسطى في أوروبا تحديدًا؛ نظرًا لاهتمام الحضارات القديمة بالطبيعة الإنسانية (العقل والروح)، ففي عام 1879 أوجد ويليام وندت أول مختبر متخصص بأبحاث علم النفس، إذ شهد العالم تطورًا في تجارب وأبحاث علم النفس في مجالات واختصاصات تطبيقيّة مختلفة، وبرز علماء عدة في مجال علم النفس حقّقوا إنجازات خالدة، مثل جرانفييل هول وجون ديوي وجيمس ماكين، وغيرهم.

مجالات اختصاص علم النفس

علم النفس غير الطبيعي: يدرس التصرّفات غير الطبيعية للإنسان والأمراض النفسيّة، ويركّز على البحث وعلاج الاضطرابات النفسية، وهو مرتبط بالعلاج النفسي وعيادات الطبّ النفسي أيضًا.
علم النفس البيولوجي (البيولوجيا النفسيّة): وهو الذي يختصّ بعلم الأعصاب، ويستخدم معدّات طبيّة لعلاج حالات مرضيّة، مثل إصابات الدماغ والتشوّهات العقليّة.
علم النفس السريري: وهو علم يركّز على التشخيص وعلاج الاضطرابات النفسيّة.
علم النفس المعرفي: وهو يدرس عمليات تفكير الإنسان وعملية الإدراك لديه، كما يدرس مواضيع، مثل الانتباه والذاكرة والفهم والإدراك وحل المشكلات واتخاذ القرارات واكتساب اللغات.
علم النفس المقارن: وهو يتمحور هذا النوع حول دراسة تصرّفات الحيوان، وقد يصل أبعد من ذلك لفهم علم النفس البشري.
علم النفس التنموي: وهو يتطلّع علم النفس التنموي إلى تطوير الإنسان خلال فترة حياته، فنظرياته عادة ما تركّز على التطوّر في القدرات الإدراكية والأخلاقيات والعمل الاجتماعي وغيرها.
علم النفس الشرعي: وهو علم يرتكز علم النفس الشرعي على استخدام أبحاث ومبادئ علم النفس في الناحية القانونية وفي نظام العدالة الجنائية.
علم النفس الصناعي-التنظيمي: وهو علم يستخدم أبحاث علم النفس لتحسين تقدّم العمل واختيار الموظفين.
علم نفس الشخصيّة: وهو علم يركّز على فهم تطوّر شخصية الإنسان، وفهم أنماط تفكيره وتصرفاته والمميزات الشخصيّة التي تجعل كل إنسان فريدًا.
علم النفس الاجتماعي: يركّز على دراسة تصرّفات المجموعات ودراسة تأثير الجماعة على تصرفات الفرد، كما يدرّس مواضيع مختلفة، مثل الاتجاهات والتعصّب والانسجام والعدوانيّة.

مدارس علم النفس

‎*المدرسة البنائية: وهي تستهدف وصف البناء والتركيب النفسي للإنسان، وترى أن علم النفس يجب أن يركّز على الخبرة الشعوريّة والإحساس والصور الذهنيّة.
‎*المدرسة الوظيفية: وهي على عكس المدرسة البنائية ترى أن علم النفس يجب أن يدرس الوظائف العقلية للإنسان ودراسة قدرة الإنسان على التكيّف.
‎*المدرسة السلوكية: وهي تؤكّد المدرسة السلوكيّة بشدة تأثير البيئة على الإنسان، وتأثير عمليّة التعلّم وتكوين العادات.
‎*مدرسة الجشطلت استُمدّ اسم هذه المدرسة نتيجة دراسات عن الإدراك البصري للشكل المكاني، ولها إسهام في دراسات الإدراك ودراسات تخصّ المنهج في دراسة الذكاء الحيواني والإنساني وفي التقدير الكلي.
مدرسة التحليل النفسي: وهي التي تهتمّ بالطرق الفنيّة للعلاج النفسي، وتفسّر كيفية نشوء أعراض الاضطرابات النفسيّة وأمراضها.

AdBlock

google-playkhamsatmostaqltradent